مواضيع

سياق العلم العالمي وطريق الوصول إليه

سياق العلم سياق متسارع؛ فالأمر أشبه بشخص يسير راجلاً، وشخص آخر يحصل على دراجة هوائية، فيقطع المسافة بهذه الدراجة الهوائية بسرعة أكبر قياساً إلى الشخص الذي يسير راجلاً، وحينما يحصل على دراجة هوائية فسوف يصل إلى حيث السيارات أسرع، وعندما يركب السيارة فإنّ سرعته ستتضاعف أضعافاً إلى أن يصل إلى حيث الطائرات، وحينما يصل إلى الطائرة ويركبها فإنّ سرعته ستتضاعف مئات الأضعاف، بيدَ أنّ الشخص الذي يسير راجلاً سوف يبقى يمشي عسى أن يصل إلى حيث توجد دراجة هوائية! هكذا هي الفواصل. الفاصلة بيننا وبين البلدان الأجنبية تزداد على هذه الوتيرة، فماذا يجب أن نفعل‌؟ وكيف يجب أن نطوي الطريق‌؟ علينا أن نجد طرقاً مختزلة، ويجب أن نستفيد من مواهب هذا البلد كلّها، وينبغي الإخلاص في الحراك والمواجهة مع الأعداء والسياسات الاستعمارية في هذا البلد، وهذا لم يكن ولن يكون ممكناً إلا بالثورة وبفضل الثورة.[1]


  • [1] من كلمته في لقاء المسؤولين في محافظة جهار محال وبختياري، بتاريخ ١٩٩٢/١٠/٠٧.
المصدر
كتاب النهضة البرمجية في فكر الإمام الخامنئي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟