مواضيع

تدفق العلم من الذات

هذه هي خصوصية العلم، فالعلم وسيلة اقتدار، وينبغي كسبه، فلا مناص لنا من هذا الشيء. كما قد قلتُ‌: إذا أردتم للبلاد أن تتقدّم وترتقي في المستقبل، ابتداءً من الإدارة العامة للبلاد إلى أعمال البناء وتجميل المدن والصحة والعلاج وغيرها، فيجب أن تتوفّروا على العلم. والعلم هنا هو العلم الذي يتدفّق من الداخل، والمطلوب هو ينبوع العلم وليس مسبح العلم! ينبغي التدفق والتفجر الداخلي، وإلّا إذا كسب الآخرون العلم وأعطونا نفاياته ومخلفاته – ومن الدارج طبعاً أن يعطوا المخلفات القديمة وتبقى الأشياء العلمية الجديدة عندهم – فسيبقى الوضع كما كان في السابق؛ بل سوف يزداد سوءاً.[1]


  • [1] من كلمته في لقاء رؤساء الجامعات من مختلف أنحاء البلاد، بتاريخ ١٩٩٨/٠٢/٢٥.
المصدر
كتاب النهضة البرمجية في فكر الإمام الخامنئي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟