تصاميم فنية

ارتجف من شدة البرد

الأستاذ حسن مشيمع

أعطيت فراشاً ممزقاً قديماً للنوم عليه و لحافاً قديماً وسخاً ومخدة قديمة جداً وبها روائح وم أن جلست على ذلك الفراش المهين حتى فوجئت بأحدهم (الملثمين) يأتي بماء بارد في الجو البارد والمكيف يعمل ليبدأ بسكب الماء على رأسي وجميع أجزاء جسمي والفراش واللحاف لأبقى أرتجف من شدة البرد و لا أستطيع أن أنام رغم إني متعب.

المصدر
كتاب شهادة وطن - إفادات قادة ثورة ١٤ فبراير والمعارضة البحرانية أمام المحاكم الخليفية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟