مواضيع

اعتذار من القلب

كلمة حسين محمد البزي صاحب دار الأمير اللبنانية بمناسبة ذكرى الشهيد بتاريخ 12 أبريل 2012م

أعتذر يا كريم أن دمي لم يكن حاضراً ساعة نسفك، وأعتذر أنّي ما زلت أرشف العمر بالشروق بعدك، وأعتذر بأن جسمي لم تمزقه سياط الجلادين كما هو جسمك، وأعتذر أنّ وجهي لم يصافح التراب كما وجهك، و أعتذر انّي أعتذر ..

لكن ما حيلتي أنّ الله اصطفاك دوني للقاء الحسين؟ وماذا أفعل إن لم أدرك صرخة فاطمة بوجه اليزيديّين؟ هذا العمر سيبقى أسيراً حتى ألقاك، وهذا القلب سيبقى معذّباً لحين لقياك .. عشرون عاماً صاحبتك فيها، وأنت الكريم عشرون عاماً وأنت تتوضأ للشهادة إلى أن أذّن بلال، ها أنا من المنتظرين على دربك فلا تستأنس بشروق الحق دوني .. أرجوك اذكر عهداً كان بيننا، فأنا من المنتظرين يا أبا زهراء، لم أنسَ عهداً كان بيننا وأنت لست تنساه في علياءك .. أعتذر انّي أعتذر فأقبل عذري الآن وحين ألقاك أخبرك بقيّة الحكاية.

المصدر
كتاب فخر الشهداء - الشهيد عبدالكريم فخراوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟