مواضيع

الاعتماد على المدد الإلهي

إن العامل الأهم والبارز في الإدارة الجهادية هو: احترام الذات والاعتماد على النفس والاعتماد على المدد الإلهي، يجب التوكل على الله تعالى وطلب السداد في جميع الأمور؛ وعندما نسأل المعونة من الله تعالى فإنه تعالى يفتح لنا طريقاً نيراً: <وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًاوَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ۚ وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ ۚ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ ۚ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا>[1]، وهذا الرزق يصل إلينا بأشكال مختلفة، فقد تحصل في بعض الأحيان إشارة في ذهن الإنسان تنير له الطريق، أو يسطع أملٌ ما في قمة الضغوط المادية، كل هذا من مصاديق الرزق الإلهي.[2]


  • [1]– الطلاق: 2-3
  • [2]– لقاء سماحته مع جمع من موظفي مجمع مينا الصناعي بتاريخ 10-2-1393هـ ش
المصدر
العمل المؤسساتي في فكر الإمام الخامنئي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟