مواضيع

موقع الشهيد محلاتي في السماء يوازي موقع الشهيد حججي

محافظة أصفهان هي حقاً العمود الفقري للدفاع المقدس. السبب الأول هو حجم الحضور والتضحية والإيثار والدعم الذي قدّمته هذه المحافظة في الحرب. هذه المحافظة لديها النصيب الأكبر من الشهداء بين جميع محافظات البلاد.

كان دور أصفهان في الحرب مفتاحيًا ومحوريًا وأساسيًا ولا يمكن الاستغناء عنه. لا يمكن تخيّل الحرب وكل ما حققته من إنجازات دون هذه المحافظة. فلو أراد المرء التقليل من أهمية دور أصفهان في الحرب، فعليه تجاهل جزءٍ كبيرٍ من انتصارات وإنجازات فترة الدفاع المقدس.

إلى جانب الدعم وهذا الحجم من الإيثار والتضحية لكافة الناس في الحرب، فإن دور أصفهان في إدارة الحرب هو دور محوري. ربما يمكن حشد القوى البشرية. لكن لا يمكن تجاهل دور شهيدٍ عظيمٍ مثل الشهيد حسين خرازي في الحرب؛ لا يمكن تخيل مشهد الحرب بدون الشهيد كاظمي والشهيد همت -أبناء هذه المحافظة-؛ لا يستطيع أي شخص أن ينظر إلى مجريات الحرب دون التطرق إلى الشهيد رداني وچوره في ساحة المعركة، فقد كان دور رجل الدين الثوري هذا لا مثيل له.

لا يمكن التطرق إلى أصفهان وتجاهل الشهيد محلاتي[1] ذلك الشهيد الذي اتخذ قرارا ثوريا على متن الطائرة واختار الموت بشرف على أن يتم أسره ذليلا، الموقع الذي کان للشهيد محلاتي في السماء لا يختلف عن موقع الشهيد حججي الذي استشهد بسيف داعش، وكلاهما من اصفهان، الطيار وكل من بداخل الطائرة قاموا بعمل ثوري.[2] الرجل الثوري هو الذي يجعل أمةً فخورةً بوفاته واستشهاده. كان الشهيد محلاتي أسطورة في الروحانية. كان شخصيةً مميزةً حزن الإمام الراحل على استشهاده. كان الإمام الراحل يعتبر الشهيد محلاتي ينتمي له ولعاظلته تماما کالشهيد مطهري. أصفهان لديها مثل هذه الشخصيات المميزة. عندما كان ينعقد اجتماع للحرب، ولم یکن يحضر هذا الاجتماع الشهيد خرازي والشهيد كاظمي والشهيد رداني وغيرهم، يكون القرار المتخذ في هذا الاجتماع منقوص. كان تعم الاجتماعات التی یحضرونها الهدوء والثقة خصوصا عند اتخاذ القرارات.[3]


خاطبه العراقيون قائلين: أنت وطاقم الطيران الآخرون بأمانٍ، نضمن لك لجوئك إلى أي بلدٍ حرٍّ في العالم. نكرّر لا علاقة لنا بك، نحن نستهدف ركاب الطائرة. أدرك الطيار أن العملاء الداخليين، أو ما يعرف بالركن الخامس، قد أبلغوا العدو بإحصائيات وأسماء الركاب بشكلٍ دقيقٍ.

بعد علمه بنوايا العدو، ناقش الطيار الأمر مع آية الله محلاتي وترك له القرار النهائي. يجيب الشهيد محلاتي: «نحن نفضل الاستشهاد على الاستسلام للعدو البعثي». والطيار الشجاع قام بفعل ما كان عليه فعله.

واصل قائد الطائرة طريقه، رغم تحذيرات العدو المتكررة، وكان صوت تلاوة القرآن الكريم يعلو من داخل الطائرة. في هذه الأثناء يطلق العدو الصاروخ الأول. وبحسب شهود عيان شهدوا الحادث من الأسفل، فقد تمزق الجناح الأيسر للطائرة مع أول ضربةٍ. حاول الطيار بمهارة الهبوط بالطائرة على سطح مستوٍ. وعند رؤية المقاتلة العراقية لشجاعة ومهارة الطيار الإيراني، اضطرت إلى إطلاق صاروخها الثاني على الطائرة المتضررة. عندما سقط الصاروخ الثاني، تمزقت الطائرة واستشهد ركابها.

  • [1] ولد «الشهيد الشيخ فضل الله محلاتي» عام 1930في مدينة المحلات من عائلة متدينة، ولاهتمامه بالعلوم الدينية ذهب بعد تعليمه الابتدائي إلى قم المقدسة والتحق بالحوزة العلمية. انضم الشهيد المحلاتي إلى جماعة «فدائيي الإسلام» منذ البداية بسبب معتقداته الإسلامية العميقة وروحه المناهضة للظلم، وبدأ نضاله بقيادة الشهيد نواب صفوي. تم القبض على الشيخ محلاتي ونفيه إلى مشهد في رمضان 1953لإلقائه خطابًا ناريًا في بوجنورد على غرار فوز اتحاد النفط وانقلاب 28 أغسطس. بعد انتصار الثورة الإسلامية، عشية 13 فبراير 1979، كأول ناطق باسم الثورة، أعلن الشهيد محلاتي انتصار النهضة وإقامة النظام الإلهي في البلاد للأمة الإسلامية الجديدة عبر الإذاعة. بالتزامن مع تشكيل حرس الثورة الاسلامية، قبل مسؤولية الإشراف على هذه المؤسسة الثورية والناشئة والسيطرة عليها وتوجيهها التي كلفه الإمام بها.
  • [2] الطائرة التي تقل آية الله شهيد محلاتي والوفد المرافق له وجميع أعضاء مجلس النواب وقضاة المحكمة العسكرية، بعد عبورهم مدينة إيزه، كانوا يحلقون بالقرب من الأهواز عندما حلقت طائرتا ميغ عراقيتان مزودتان بصواريخ جو -جو حديثة فوق تردد الطائرة وحذرت الطيار بلهجتهما الإنجليزية- العربية بأن يرافقهم نحو العراق دون إصدار أي فوضى. (تبيّن أن الطيار نقل هذه المعلومات إلى برج المراقبة)
  • [3] كلمة الحاج قاسم في مؤتمر شهداء محافظة اصفهان.
المصدر
كتاب سيد شهداء محور المقاومة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟