مواضيع

غيّر قادتنا الشهداء قواعد الإدارة

لقد كان قادتنا الشهداء أصحاب مدرسة ومنهج ديني قبل أن يكونوا قادة؛ جميع الشهداء كالشهيد همّت على سبيل مثال، أسّسوا مدارس أخلاقيّة وسلوكيّة. لقد غيّر القادة الشهداء قواعد الإدارة في الحرب. هؤلاء الشهداء، جمعوا بين الفضائل الأخلاقيّة والإداريّة؛ لذلك علينا أن نتعرّف على شهداء مثل الشهيد همّت وشوشتري ونطّلع على مدارسهم ونبحث عن أخلاقهم، سلوكيّاتهم، إدارتهم، تربيتهم وكيف استطاعوا أن يكونوا على هذا النّحو. علينا أن نحلّل ما حدث في الحرب، لم يرتكب أيّ قائد الخيانة وهذا كان نابعاً من كينونتهم التي كانت غارقة في الإسلام. لقد كانت الحقيقة متبلورة في الإمام الخمينيّ (ق) ولقد تبلورت كينونة وحقيقة الإمام هذه في الشهداء.[1]


  • [1] كلمة الحاج قاسم سليماني في مؤتمر تكريم قادة القوات البريّة الشهداء.
المصدر
كتاب سيد شهداء محور المقاومة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟