مواضيع

لو حقّقنا النّصر في الحرب بسرعة

يوماً ما كنت أفكّر بيني وبين نفسي بما كان سيحدث لو تحقّق النّصر بسرعة في الحرب؟ كم كنّا ندعو حينها وكم كنّ أمّهات الشهداء يدعين لكي ننتصر. والإمام الخمينيّ (ق) أيضاً كان قد رسم أمامنا مسار هذا النّصر ومسار الوصول إلى القدس مروراً بكربلاء؛ لكنّ النّصر لم يتحقّق في ذلك اليوم، والأمر لم يكن يدور حول دعاء غير مستجاب؛ لأنّه من غير المعقول أن لا يستجيب الله جلّ وعلا أدعية هؤلاء الأشخاص المحترقة قلوبهم والمخلصين.

لقد توصّلت إلى هذه النتيجة بأنّ الله عزّوجل كان يدفعنا في عمليّة «كربلاء 5» باتجاه بغداد، وكان من الممكن أن يكون الأمر أشبه بإعطاء طفل قطعة من اللحم تؤدّي إلى خنقه؛ لكنّ الله عزّوجل رزقنا هذا النّصر فيما بعد عندما كنّا قادرين على هضمه. لقد رأينا كيف أنّ الله عزّوجل استجاب أدعية المحترقة قلوبهم في الساحة العراقيّة وكيف عاقب صدّام بخفّة وذلّة.[1]


  • [1] كلام الحاج قاسم سليماني في مؤتمر البصيرة العام الثامن عشر.
المصدر
كتاب سيد شهداء محور المقاومة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
تواصل معنا
سلام عليكم ورحمة الله
كيف يمكننا مساعدتك؟